البرنامج التعليمي


يهدف إلى تطوير البنية التحتية للمنشآت التعليمية من خلال البناء أو الترميم أو تزويدها باحتياجاتها، فضلاً عن تزويدها بالدعم المالي و المواد التعليمية خاصة تلك التي تستقبل الطلاب من خلفيات اجتماعية فقيرة، ومن الأمثلة الحيوية على مشاريع القطاع التعليمي:

مشروع تطوير القطاع التعليمي


تمارس هيئة الأعمال الخيرية، دورها كهيئة عربية إسلامية تقدم المشاريع التنموية والخدمات والمنح الدراسية لطلبة المدارس والجامعات وخاصة الفئات المهمشة، ولها باع طويل في بناء وتأهيل المدارس والجامعات ورياض الأطفال، على طريق بناء منظومة تربوية شاملة ومتكاملة تحمي وتعزز الانتماء الوطني والقومي والإسلامي للمجتمع الفلسطيني. وفي إطار مذكرة التفاهم التي وقعتها مع وزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية، أرادت هيئة الأعمال الخيرية الإسهام في تطوير قطاع التربية والتعليم في فلسطين. وتضمنت مذكرة التفاهم، إطار عمل ناظم ومكثف ومحدد يسهم في تطوير آفاق النهضة التعليمية المرجوة في ظل ما تواجهه من تحديات وتهديدات، وإحداث نقلة نوعية في القطاع التعليمي، والوصول إلى الطلبة الأكثر تهميشا، وتعزيز التدريب والتطوير المهني والتربوي والأكاديمي، من خلال تخصيص ميزانيات ضخمة لهذا القطاع المهم، فبادرت هيئة الأعمال في إطار هذه المذكرة إلى تقديم منح مالية لصالح المدارس.






جميع الحقوق محفوظة © 2017